أوديسيوس رياضية

تحتفل العديد من مناطق العالم بيوم الأب الذي يصادف الأحد 21 يونيو. يوم يتلقى فيه العديد من الآباء هدايا صغيرة من أبنائهم قد تكون صورًا رسمها الأطفال بأنفسهم أو حرف يدوية من الأبناء الأصغر سنًا، أو ربما دعوة لتناول العشاء من الأبناء الأكبر سنًا. كما أنه قطعًا يوم يستمتع فيه العديد من الآباء بقضاء وقت لطيف مع عائلاتهم وأبنائهم.

أوديسيوس هي الرفيق المثالي في هذه اللحظات حيث لا يحتاج المرء إلى خلعها – ليس عند الجري والقفز في الحديقة مع ابن يبلغ من العمر ثلاث سنوات، ولا أثناء الاستمتاع برحلة زورق مع توأم يبلغ من العمر اثني عشر عامًا، وبالطبع ليس عند الاستمتاع بتناول قائمة من خمسة أصناف في مطعم يحمل نجمة ميشلان مع الابنة الطالبة.

صُممت ساعة أوديسيوس المقاومة لتسرب المياه من الفولاذ المقاوم للصدأ لأصحاب نمط الحياة المزدحم بالأشغال. يتم الاحتفال بيوم الأب في العديد من دول العالم بوصفه عطلة إقليمية تكريمًا للأبوة، وارتباط الوالدين بالأبناء، وتأثير الآباء في المجتمع. على الرغم من اختلاف التاريخ في بعض الأماكن، إلا أن العديد من الدول تحتفل بهذه المناسبة في الأحد الثالث من شهر يونيو، ومنذ عام 2012، يعدّ هذا التاريخ هو عيد الأب الدولي.

تتميز الساعة بشاشة عرض كبيرة لليوم والتاريخ وتأتي في علبة مقاومة لتسرب المياه. ويتأكد التصميم المميز من خلال مزيج من تاريخ “لانغيه” الكبير الأيقوني في الفتحة المزدوجة الكلاسيكية مع عرض يوم كبير بنفس القدر على الجانب المقابل.

يجمع أحدث إصدارات عائلة أوديسيوس  الجديدة بين علبة من الذهب الأبيض قطرها 40.5 ملم مع ميناء رمادي. وعلى غرار عقارب الساعات والدقائق، تأتي مؤشرات الساعة مضيئة. يعزز الهيكل الأخدودي المنقوش تحت علامات الساعة المطبقة ومقياس الثواني الفرعي التأثير المحكم للقرص.

يتباين الهيكل مع الأسطح الداخلية اللامعة للميناءات الرئيسية والفرعية. وتم ترتيب أزرار محكمة الإغلاق ومدببة خصيصاً لتصحيح التاريخ ويوم الأسبوع فوق وتحت التاج. وتؤكد هذه الأزرار على الشكل المميز الرائع لعلبة الذهب الأبيض المكونة من ثلاثة أجزاء. تتوفر الأشرطة المدمجة في جلد مخيط يدويًا أو مطاط أسود. يتميز الأخير بمنافذ هواء في الداخل لارتداء فائق الراحة. تعمل الساعة بواسطة عيار L155.1 DATOMATIC الذي تم تطويره حصريًا لساعة “أدويسيوس”. وتماشيًا مع فلسفة لانغيه، يتم تشطيب جميع الأجزاء يدويًا ويتم تجميع الحركة مرتين.